الرئيسية » Top » مقتل 4 جنود إسرائيليين واثنان تحت الأنقاض وإصابة 18 آخرين في تفجير المقاومة الفلسطينية منزلاً مفخخاً في رفح

مقتل 4 جنود إسرائيليين واثنان تحت الأنقاض وإصابة 18 آخرين في تفجير المقاومة الفلسطينية منزلاً مفخخاً في رفح

المقاومة الفلسطينية تخوض اشتباكات عنيفة في رفح عند الحدود المصرية، وتنفّذ عملية مركّبة أدّت إلى مقتل 4 جنود “إسرائيليين”.

تواصل المقاومة الفلسطينية معركة طوفان الأقصى رداً على العدوان “الإسرائيلي” على قطاع غزة لليوم الـ 248، وتواصل تصدّيها لقوات “جيش” الاحتلال المتوغّلة عند المحاور كافة.

وشهد، اليوم الاثنين، اشتباكات عنيفة خاضتها المقاومة مع قوات الاحتلال في منطقة العزبة على الحدود الفلسطينية المصرية ووسط رفح، جنوبي القطاع.

ونفّذت كتائب الشهيد عز الدين القسّام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس، عملية مركّبة فجّرت خلالها منزلاً مفخخاً في قوة إسرائيلية تحصّنت بداخله في مخيم الشابورة بمدينة رفح، مؤكدةً أنّ أفرادها وقعوا بين قتيل وجريح في المنزل المجهّز مسبّقاً.

وأضافت كتائب القسّام، أنّه فور وصول قوة الإنقاذ دكّ مجاهدوها محيط المنزل الذي تمّ تفجيره بقذائف “الهاون”، وبعد وقت من العملية جدّدت القسّام استهدافها محيط المنزل بقذائف “الهاون”.

وأعلنت القسّام أيضاً استهدافها جرّافة عسكرية من نوع “D9” بقذيفة “الياسين 105” قرب مسجد العودة وسط مدينة رفح.

ونشر الإعلام العسكري لكتائب القسّام مشاهد توثّق استهداف حشود قوات الاحتلال المتوغلة شرقي مدينة خان يونس، جنوبي القطاع.

من جهتها، أعلنت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، قنصها جندياَ إسرائيلياً شرقي منطقة الشوكة بمدينة رفح.

وأكدت السرايا استهدافها تموضعاً لجنود وآليات الاحتلال على خط الإمداد في محور “نتساريم” جنوبي مدينة غزة

بدورها، أكدت كتائب شهداء الأقصى قنصها أحد جنود الاحتلال عند دوار العودة في مدينة رفح، واستهدافها مقر القيادة والسيطرة للاحتلال على طول خط الإمداد في محور “نتساريم”، وذلك بقذائف “الهاون”.

ونشرت الكتائب مشاهد من إعداد وتجهيز صواريخ “أقصى 103” من داخل ورش التصنيع الميدانية ضمن معركة طوفان الأقصى.

كتائب المجاهدين، الجناح العسكري لحركة المجاهدين، أكدت استهدافها تموضعاً لقوات “جيش” الاحتلال في “محور نتساريم”، جنوبي مدينة غزة، برشقة صاروخية، محققةً إصابات مباشرة في مكان الاستهداف، وقد رصدت الكتائب قوات نجدة الاحتلال تهرع إلى المكان.

قتلى في صفوف قوات الاحتلال
عقب عملية كتائب القسّام في مخيم الشابورة بمدينة رفح، أقرّت وسائل إعلام إسرائيلية بأنّ 4 جنود من “جيش” الاحتلال قتلوا في المبنى الذي تمّ تفجيره.

وأضاف إعلام الاحتلال تحديثاً أفاد بأنّه فضلاً عن الجنود القتلى، أصيب 18 آخرون وعلق جنديان بين الأنقاض، إضافة إلى إطلاق قذائف “هاون”في اتجاه قوات الإنقاذ.

وأمس، أعلنت كتائب القسّام استهداف قوات الاحتلال المتمركزة في جنوبي حي تل السلطان في رفح، وقصفها القوات المتوغلة في محيط المستشفى الكويتي، وذلك بقذائف “الهاون”.

ونشر الإعلام العسكري للقسّام مشاهد توثّق استهدافها جنود الاحتلال وآلياته في مخيم يبنا، جنوبي رفح.

بدورها، قصفت سرايا القدس تجمّعات قوات الاحتلال في محيط موقع “كرم أبو سالم”، شرقي رفح، بقذائف “الهاون” وصواريخ “107”.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

العدو يواصل عدوانه لليوم الـ 250 والفصائل الفلسطينية ترد على مقترح الصفقة

سلّمت المقاومة الفلسطينية ردّها الرسمي على المقترح الأميركي – الإسرائيلي لصفقة تبادل الأسرى، للوسيطين القطري ...