الرئيسية » Top » الصين تفرض عقوبات على شركتين أمريكتين بسبب بيعهما الأسلحة إلى تايوان وتحذر من “انتقام قوي”

الصين تفرض عقوبات على شركتين أمريكتين بسبب بيعهما الأسلحة إلى تايوان وتحذر من “انتقام قوي”

أعلنت الصين، اليوم الجمعة، عن فرض عقوبات على شركتين أمريكيتين، لبيعهما الأسلحة ‏لتايوان، محذرة من الانتقام “القوي” ضد أي صفقات عسكرية أمريكية أخرى مع الجزيرة.‏

ودون أن تحدد الإجراء الذي ستتخذه بكين، قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية، ماو نينغ، إن العقوبات تنطبق على شركة “نورثروب غرومان”، ووحدة تابعة لشركة “لوكهيد مارتن”.

وأشارت نينغ إلى أن فرع شركة “لوكهيد مارتن” في سانت لويس بولاية ميسوري الأمريكية، كان المقاول الرئيسي في صفقة بيع أسلحة أمريكية إلى تايبيه في 24 أغسطس/ آب الماضي، بينما شاركت شركة “نورثروب غرومان”، ومقرها فولز تشيرش بولاية فيرجينيا، في توريد أسلحة إلى تايوان “عدة مرات”.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية: “تحث الصين الجانب الأمريكي على الالتزام بشكل فعال بمبدأ “صين واحدة”… ووقف الاتصال العسكري بين أمريكا وتايوان، والتوقف عن تسليح تايوان، وإلا فإنها ستتعرض لانتقام حازم وقوي من الجانب الصيني”.

يشار إلى أنه سبق أن فرضت الصين عقوبات على شركات أمريكية، بسبب بيعها أسلحة لتايوان.

وفي الشهر الماضي، وافق الرئيس الأمريكي، جو بايدن، على تحويل ما يصل إلى 80 مليون دولار من الأموال إلى تايوان، في إطار برنامج التمويل العسكري الأجنبي، وفقا لإخطار أرسل إلى الكونغرس.

وتخضع تايوان (الصين) للحكم بشكل مستقل عن البر الرئيسي للصين، منذ عام 1949، وتنظر بكين إلى الجزيرة على أنها مقاطعة تابعة لها، بينما تؤكد تايوان أنها دولة تتمتع بالحكم الذاتي ولكنها لم تصل إلى حد إعلان الاستقلال.

وتعارض بكين أي اتصالات رسمية للدول الأجنبية مع تايبيه، وتعتبر السيادة الصينية على الجزيرة أمرا لا جدال فيه.

المصدر: سبوتنيك

x

‎قد يُعجبك أيضاً

العدو يواصل عدوانه لليوم الـ 250 والفصائل الفلسطينية ترد على مقترح الصفقة

سلّمت المقاومة الفلسطينية ردّها الرسمي على المقترح الأميركي – الإسرائيلي لصفقة تبادل الأسرى، للوسيطين القطري ...