الرئيسية » Top » جيش الإحتلال “الإسرائيلي” يعلن قتل شخص فجّر عبوة ناسفة جنوب حيفا

جيش الإحتلال “الإسرائيلي” يعلن قتل شخص فجّر عبوة ناسفة جنوب حيفا

صرح جيش الإحتلال “الإسرائيلي”، مساء اليوم الأربعاء، أنه قتل شخصاً قد يكون تسلّلَ من جنوب لبنان وفجرّ عبوة ناسفة قرب مدينة حيفا (شمالا).

وجاء في بيان مشترك للجيش وجهاز الأمن العام (شاباك) والشرطة “الإسرائيلية”، بعد سماح الرقابة العسكرية بنشر تفاصيل الحدث الذي وقع يوم الاثنين الماضي” :

“في بداية الأسبوع، تم تفجير عبوة ناسفة بالقرب من مفترق مجدو (شارع 65) ما أدى إلى إصابة مواطن “إسرائيلي” بجروح خطيرة. وعملت القوات الأمنية على تحديد مكان المشتبه به في زرع العبوة”.

وأضاف: “أثناء عمليات التمشيط وإغلاق الطرق، أوقفت سيارة في منطقة موشاف يعارا خلال توقيف السيارة، شكل الإرهابي المسلح خطرا على الشاباك وقوات الجيش “الإسرائيلي” الذين حيدوه وقتلوه”.

وتابع البيان: “عُثر بحوزة “المشتبه به” على أسلحة وأحزمة ناسفة جاهزة للاستخدام وأشياء أخرى. وتشير التقديرات إلى أن تحييده حال دون وقوع هجوم آخر”.

وتابع البيان: “يظهر تحقيق أولي أن “الإرهابي” عبر على ما يبدو الأراضي اللبنانية إلى “إسرائيل” في وقت سابق من هذا الأسبوع. كما تبين أنه بعد الهجوم قرب مفترق مجدو أوقف “الإرهابي” سيارة وطلب من السائق قيادتها شمالا”.

وأشار إلى أن الحادث “يخضع لتحقيق موسع يجري فيه التحقيق في تورط منظمة حزب الله “الإرهابية”، وفق نص البيان.

ويوم الاثنين، قرب مفرق مجدو في مرج ابن عامر في الشمال، ما بين مدينتي أم الفحم والناصرة، انفجرت عبوة ناسفة.

وحظرت الرقابة “الإسرائيلية” النشر حول تفاصيل التفجير، وسمحت بنشر معلومات تقول إن الانفجار أصاب مركبة عربية يقودها شاب من بلدة سالم المجاورة، يدعى عمر شرف الدين (21 عاما) والذي أصيب بجروح وصفت بالخطيرة.

وتصاعدت الانتقادات في الإعلام العبري لتعتيم الحكومة والأجهزة الأمنية على الواقعة، وسط مطالب بالكشف عن حقيقة ما حدث.

المصدر: سبوتنيك

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإيرانيون يصوتون في انتخابات مجلسي الشورى وخبراء القيادة

بدأ الإيرانيون، منذ صباح اليوم الجمعة، بالتوافد إلى مراكز الإقتراع للإدلاء بأصواتهم والمشاركة في انتخابات ...