الرئيسية » رياضة » 200 مليون يورو أخرى لرونالدو من أجل الترويج لتنظيم مونديال 2030 في السعودية ومصر

200 مليون يورو أخرى لرونالدو من أجل الترويج لتنظيم مونديال 2030 في السعودية ومصر

سيحصل أسطورة كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو، على 200 مليون يورو إضافية لراتبه، من أجل الترويج لاستضافة السعودية بشكل مشترك لبطولة كأس العالم 2030.

وقال مصدر مقرب من ناديه لوكالة “فرانس برس”، اليوم الاثنين، إن “رونالدو سيتقاضى أكثر من 200 مليون يورو (214 مليون دولار) مقابل الصفقة. سيكون سفيرا لاستضافة السعودية مونديال 2030 مقابل 200 مليون أخرى”.

النجم البرتغالي البالغ من العمر 37 عاما، الذي كشف النقاب عن انضمامه رسميا لنادي النصر السعودي أمام الآلاف من المشجعين في الرياض الأسبوع الماضي، هو أشهر لاعب تعاقد مع ناد في السعودية أو أي دولة خليجية أخرى.

وتدرس السعودية إلى جانب مصر واليونان، محاولة لاستضافة بطولة كرة القدم العالمية لعام 2030، وسيؤدي دور رونالدو كسفير إلى رفع أرباحه المعلنة في البلاد إلى أكثر من 400 مليون يورو (428 مليون دولار).

وجاء وصول لاعب مانشستر يونايتد السابق وريال مدريد ويوفنتوس بعد أسابيع فقط من استضافة قطر المجاورة لبطولة كأس العالم لكرة القدم، كأول دولة عربية وشرق أوسطية تفعل ذلك.

وقال المصدر إن الصفقة أيدها كبار أفراد العائلة المالكة الذين يدعمون النصر، بما في ذلك رئيس مجلس الوزراء وولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

وذكر المصدر: “محمد بن سلمان (وإخوته) نايف وتركي وراكان، أبناء الملك سلمان، جميعهم أعضاء فخريون في النصر منذ أن أصبح والدهم وليا للعهد”.

وتابع: “لقد أرادوا منح ناديهم الحبيب التفوق ووضعه في دائرة الضوء الدولية. أفضل طريقة هي إحضار أفضل لاعب في العالم. الصفقة ممولة من صندوق الثروة السيادية للمملكة”.

وبحسب مصدر آخر مقرب من النصر، فإن الأمراء هم من وضعوا صفقة رونالدو المفاجئة قيد التنفيذ. وقال: “إخوان محمد بن سلمان هم من اقترحوا وسعوا لإبرام الصفقة بأي ثمن. إنهم جميعا من مشجعي النصر وأرادوا أن يثبتوا أن فريقهم هو بالفعل دولي”.

يمتلك النصر تسعة ألقاب في الدوري السعودي لكنه لم يفز بدوري أبطال آسيا أبدا، على عكس، الهلال والاتحاد، اللذان رفعا الكأس القارية مرتين.

المصدر: فرانس برس

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ديالو، بلاتيني أم كيلر… من المرشح الأوفر حظا لرئاسة الاتحاد الفرنسي لكرة القدم بعد لوغريت؟

بعد تعليق مهامه في رئاسة الاتحاد الفرنسي لكرة القدم، فإن وضع نويل لوغريت يمكن أن ...